السبت 19 أغسطس 2017
            التحريض على الطلاق المحرم             طفل مغربي دهسته الشاحنة في هجوم برشلونة في وضع " حرج جدا "             المغربي الذي سرق هوية أخيه ليرعب إسبانيا دهساً بالعجلات            

عاجل
 
خطب د. لخضر بوعلي

التحريض على الطلاق المحرم


فاصبر صبرا جميلا - عناية الإسلام بالجمال

 
شاشة أحفير24

أول فيديو لحادث الدهس في برشلونة لاينصح المشاهدة


قبل أسبوعين على عيد الأضحى..أكبر حولي بـ5900 درهم


حقائق مثيرة يكشف عنها الزردالي ويوضح ما يحدث بأحفير + فيديو


المؤمن ليس كيس قطن


شاهد: وفاة لاعب كمال أجسام أثناء أدائه حركة استعراضيه

 
شوف ما تشوف
للزردالي نقول: نحن معك فمزيدا من الصبر وكثيرا من الإصلاح

مركز تصفية الدم يفتتح أخيرا بعد مقالة هيسبريس المنتقدة لعدم تنفيذ وعود العامل

 
la main dans la main

إحياء ليلة السابع والعشرون من رمضان المبارك من المسجد الأعظم أحفير صلاة العشاء والتراويح


الحلقة 27 من مسابقة رمضان المصورة أجي نستافدو من تنظيم أحفير أوريجينال وجمعية اليد في اليد

 
حسن من باريس

On ne me touche pas ! on me regarde راك دور علي ! غاذي تجبرني ! "


قافلة الصناعة التقليدية المغربية بباريس


فيديو نقاش الجالية الأحفيرية حول العمل الخيري بباريس


جولة داخل المعرض الدولي للطيران بباريس


خطبة صلاة العيد من مسجد باريس الكبير


الجالية المغربية ببوزون تساند دومينيك ليسبار في التشريعيات الفرنسية

 
 

البــالـيـزة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 يوليوز 2013 الساعة 34 : 17





 

إلى كل المغتربين الأحفيريين ..
إلى أولئك الذين تنتابهم مشاعرالبهجة و الفرح و الزهو ، لحظة حملهم لحقائبهم و باليزاتهم  باشْ يْــهوْدُو لَـ أحفير .. 
إلى أبناء و بنات أحفير، الي هوْدو ، أو لي راهم عاد غاديين يْهوْدو لبلاد ، الذين يعشقون أحفير و ناسها .

و كذلك إلى جميع من يتجرعون المرارة الفراق ، و أوجاع مغادرة التراب و الهواء و الإنتماء... و هم يغادرون أحفير ، راجعين إلى بلدان إقاماتهم ، عندما تنقضي أيام إجازاتهم بين أحبابهم و جذورهم .

------------------
إليهم جميعا : 

" البـــــاليزة "

يُحبها حبا شديدا ، إلى غاية الهيام .. 
يحلم بها أثناء منامه ، و يتراءى له طيفها الباهي خلال يقضته،
يُعاملها برفق و عطف  و يَحن عليها ، فقط لأنه يتلذذ بحبها ..
عند دنوِ ساعة رجوعه إلى مدينته الغالية أحفير، لا أحد ، و لا أي شيء أخر ، بإمكانه أن يحل في قلبه ، محل " البــاليـــزة ".
إنه يعشقُ" البــاليـــزة " حينما يهم على حملها ، ثم التوجه بها نحو
 الحدود أو المحطة أو المطار ليطير إلى لْبلاد إلى أحفير .
 " البــاليـــزة "  هي بالنسبة إلى عاشقها ، بمثابة رِجل أولى قد وُضعت فوق تراب أحفير .

*****

إنها " البــاليـــزة".. تلك التي يملأها بكل ما هو عزيز عــليه ،
كل أغراضه الضرورية يضعها بداخل حبيبته البــاليـــزة "، 
 فهي عنده ، تحظى  بكامل الثقة و الإعجاب .
فعاشق البــاليـــزة" يكونُ في حالة يرثى لها ،
 لو تُصاب " بــاليـــزته" بأي مكروه ..
إن تمزق جلدها ، تمزق خاطره ،
و إذا تكسرت عجلاتها الرشيقة .. تكسر أجنحته و معنوياته ،
و إذا سرقت .. تجهض و تسرق أحلامه ،
 أما إذا حصل ، و لم تعد بــاليـــزته " العزيزة على قلبه ، 
صالحة الإستعمال بالمرة ،
فسوف لن ، و لن يتردد في تبدليها بأخرى جديدة ،
 لا لشيء فقط لأنه، و عندما يكون على أُهبة الإستعداد للعودة الصيفية وسط أحبابه و أصله ،
 يهوى " البــاليـــزة"  .
 يحملها فوق كتفه إن إقتضى الحال ، لا يبالي بوزنها ، فهي خفيفة مهما ثقلت موازينها و زادت ..
 فكل عسير ،في سبيلها و في سبيل الوصول 
إلى وجهته المحبوبة.. يسير .




*****

 في طريقه الحلوة ، أثناء عودته إلى أحفير..
 يرى عاشق " البــاليـــزة " ألوان" بــاليـــزته "
لامعة ذهبية براقة .. حتى و لو كانت سوداء داكنة باهتة .

"بــاليـــزته يشــم رائحتها  زكية عطرة ،
 مسك وعنبر.. حتى لو كانت تنبعثُ منها روائح سيئة مقرفة..

*****

تلكم هي  " الباليـــزة "، التي يُكن لها عاشقها ،
كل هذا الهوى و العشق ، قُبيل ركوبه وسيلة السفر إلى بلدته، هي نفسها " الباليـــزة "  التي لا يتحمل رؤيتها ،
 أو حتى تذكرها ، عندما تبقى تفصله عن إنتهاء عطلته و الرجوع من حيث قدم ، أيام و سويعات معدودة..
فـ"الباليـــزة" التي كانت بالأمس القريب ،
 غالية جدا..
تتحول بين عشية و ضحاها، و بالظبط لما تنقضي العطلة القصيرة جدا،
 إلى قطعة جلد رخيصة جدا..
 حيثُ تصبح عبئا ثقيل ..
 ثقيل جدا،
وزنها  لا ، لا ، لا  يُحتملْ .
****
فكم أنت بهية يا أيتها "الباليـــزة" و خفيفة ، قبل الذهاب إلى أحفير ..
و كم أنت غير مرغوب فيك ، يا أيتها الخرقة الثقيلة ، بعد إنتهاء كل عطلة
 بين الأهل و الأصدقاء ،
بين الأحضان و الإنتماء ،
بـــأحفير  .
 

 

 


منير الغيواني .. لاجئ إقتصادي بكطالونيا .

 

 


1494

0






 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



القبض على الرجل الثاني للعصابة الاجرامية التي كانت تروج القرقوبي و المبحوث عنه وطنيا بمدينة أحفير

بيـــــــــــان حول الخبر الذي نشر في الموقع أحفير24 حول وعد وزير الصحة بمستشفى لأحفير

يا فـــــاهـــمين الــــمعــــــنــــــى ؟

البــالـيـزة

اعتقال 40 مغربيا بقرية باب العسة الجزائرية

موقع أحفير 24 ينفرد بنشر القرار الجبائي لجماعة أحفير

دوري ولي العهد في كرة القدم في نسخته الثــانية بالمركب السوسيو رياضي بأحفير

البــالـيـزة





 
جديد

 

 
وفيات و تعزيات

وفاة السيد محمد دهمج


وفاة السيد عبد القادر لكصير رحمه الله و غفر له وأدخله جنانه الواسعة


عبدالنبي مستاري القاطن بحي لپام في ذمة الله


رحيل الرجل الكريم الطيب البشوش شيخاوي محمد صاحب محطة افريقيا بعين الركادة


وفاة طفلين بعد غرقهما بخزان مائي بدوار عيشون


عبد الإله عثمان في رحمة الله


السيد احسايني محمد الملقب بگناوة في ذمة الله بعد حادثة سير

 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

طفل مغربي دهسته الشاحنة في هجوم برشلونة في وضع " حرج جدا "


المغربي الذي سرق هوية أخيه ليرعب إسبانيا دهساً بالعجلات


حقائق مثيرة يكشف عنها الزردالي ويوضح ما يحدث بأحفير + فيديو


اجتماع الزردالي والقاوري و أفيردا و أفراد من الجالية بالخارج


المغرب يحل ثالثا في ترتيب الدول العربية في مونديال ألعاب القوى بلندن


ركاب حافلة ينجون من كارثة محققة بعد وفاة السائق بسكتة قلبية


دراسة طبية تؤكد أن قنوات "طيور الجنة" تسبب مرض التوحد للأطفال


حجاج عالقون بمطار وجدة..! فيديو


السيناريوهات " الدستورية " الممكنة في حال إقالة أو استقالة العثماني


عاجل. أنباء عن تقديم ‘العثماني’ إستقالته من رئاسة الحكومة و ‘جطو’ أبرز المرشحين


" مخزني" ينتحر ببئر عمقه 200 متر