الإثنين 12 نوفمبر 2018

  ترحموا على أموات أحفير

 

Rejoindre ce groupe
            أطر التوجيه والتخطيط التربوي ينفذون إضرابا وطنيا الأربعاء 14 نونبر 2018 ووقفة احتجاجية أمام الوزارة             أطر التوجيه والتخطيط التربوي ينفذون إضرابا وطنيا الأربعاء 14 نونبر 2018 ووقفة احتجاجية أمام الوزارة             التسجيل لمباريات التوظيف بالتعاقد 2019            

 
‎ترحموا عليهم‎
Groupe Facebook · 475 membres
Rejoindre ce groupe
للترحم على أموات أحفير وأغبال والنواحي....اللهم ارحمهم واغفر لهم وتب عليهم واجعل قبورهم رياضا في الجنة..آمين... حتى يتمكن الناس من الترحم على أفراد عائلاتهم...
 

اكتشف الاعلان
من فضلك طالع الإعلان
 
خطب د. لخضر بوعلي

لا تفسدوا علينا اسلامنا


طلب العلم بين ما يجب وما يراد


هكذا كان اسلافنا وبهذا انتصر الإسلام


كان سيد الأنام يكثر من سيد الكلام في سيد الأيام


الرزق وعلاقته بالشريعة Lakhdar Bouali Ajoutée le 15 août 2018


الجوانب الخفية من الأسرة المسلمة


الطلاق بالمغرب بين الشريعة والواقع


الأمن والصحة والغداء


وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيرًا

 
!!! حمل هذا التطبيق

حمل على هاتفك تطبيقا للقرآن الكريم والأدعية والتسبيح الإلكتروني و اغتنم شهر رمضان لسماع القرآن


تطبيق رائع جدا للقرآن الكريم و الأذكار و الأدعية المتجددة كل يوم و التسبيح الإلكتروني - حمل التطبيق

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
وفيات و تعزيات

تعزية في وفاة خالنا الحاج محمد ولحاج - العسكري -


تعزية في وفاة الزميل الأخ عبد الوهابي رضوان رحمه الله


رحيل الممرضة حبيبة درويش رحمها الله

 
 

الدين والمعاملات ، نـحـو قيـم كـونـيــة حـقيـقيــة - الشيخ أحمد الريسوني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 يوليوز 2013 الساعة 24 : 13



المزيد من هنا

 

ذكرت في مقال سابق جملة من القيم التي تسمى قيما كونية، كالكرامة والحرية والعدالة والمساواة. غير أن كونية هذه القيم منحصرة في حدود الجماعة البشرية والكرة الأرضية، فهي جديرة بأن تسمى قيما عالمية أو أممية .

لكن هل هناك قيم كونية حقا، أي منسوبة إلى الكون كله؟ بمعنى هل هناك قيم تشترك فيها المخلوقات كلها، وعبر الكون كله، وليس الكوكب الأرضي وسكانه فحسب؟


التفاصيل


 الجواب: نعم هناك قيم تسود الكون كله، وتنتظم الكائناتِ كلَّها، وهي التي تستحق وصف القيم الكونية. وفيما يلي نماذج منها:

النظام والانتظام 

جميع مُشاهداتنا ومَداركنا، وكل العلوم والدراسات، وكل وسائل البحث والاستكشاف، تثبت وتؤكد أن الكون كله يقوم ويسير وفق نظام دقيق محكم، من أصغر ذراته إلى أضخم مجراته. فوجود هذا النظام واطِّرادُه عبر جميع الأكوان وجميع الأزمان يعتبر قيمة عظمى ونعمة كبرى.

 *  وهي أولا قيمة علمية، لكونها تسمح بالتعامل مع خيرات الكون وكنوزه تعاملا منتظما مؤسسا على قواعدَ وقوانينَ ونواميسَ معلومةٍ مستقرة، لا تتبدل ولا تتخلف. وتسمح كذلك باستلهامها ومحاكاتها فيما يسعى إليه الإنسان من صناعات واختراعات وأنظمة.   

 * وهي ثانيا قيمة اجتماعية، تَـوَصَّلَ الإنسانُ من خلالها إلى تنظيم حياته ومواعيده اليومية والأسبوعية والشهرية والفصلية والسنوية، وتنظيمِ فلاحته وزراعته ورحلاته التجارية وغيرها. وهي دوما تُلهم البشر فكرة النظام والانتظام في حياتهم وحقوقهم وواجباتهم وسائر علاقاتهم ومعاملاتهم وشؤونهم الاجتماعية، سواء في دوائرها القريبة أو البعيدة.
 *
وهي قيمة جمالية، فليس هناك شيء منظم ومنتظم إلا وهو آية من آيات الجمال، ومصدر من مصادر البهجة والمتعة.

والقرآن الكريم مليء بالشواهد والأمثلة المنبهة إلى هذه القيمة الكونية، كما في قوله تعالى: (أَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا اللَّيْلَ لِيَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ وَيَوْمَ ينْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شَاءَ اللَّهُ وَكُلٌّ آتُوهُ دَاخِرِينَ وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ)، وقوله: (وَآيَةٌ لَهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ وَالْقَمَرُ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ. (

الخضوع للخالق والتسبيح بحمده 

المخلوقات كلها تعبر بطرق وأساليب مختلفة عن انخراطها وانسيابها في سنن خالقها، وتعبر عن رضاها وحمدها له على إبداعه وإنعامه وإحسانه، قال الله جل جلاله: (أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَاب)، وقال سبحانه:  (تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا).

فهذه أيضا قيمة كونية حقيقية، جدير بكل من شذ عنها أن يتدبرها، وأن يعود إليها ولا يَكْفُرَها، وجدير به أن يستمع وينصت إلى قوله عز مِن قائل: (قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ)، وقوله: (يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَّلَكَ فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ).

الاختلاف المتكامل 

من المظاهر التي تحتاج إلى كثير من التأمل فيها والاعتبار بها: ظاهرة الاختلاف والتنوع والتعدد في هذا الكون. فكم في أرجائه وأحشائه من أنواع وأجناس وأصناف وأشكال وأحجام وألوان ولغات ولهجات وروائح ومذاقات...؟؟ بل إن الناظر في المشهد الواحد أمامه ليعجز أن يحيط بما فيه من تلك التنوعات والتشكلات اللامتناهية.

ومعلوم أن جماعة الملحدين - لفرط ذكائهم وعبقريتهم - أدركوا أن ذلك كله من جملة الإبداعات التي صنعتها الصدفة والعشوائية الكونية، أي الفوضى الخلاقة، ولله في خلقه شؤون.
أما القرآن الكريم فيلفت الانتباه مرة بعد أخرى إلى أن كل فرد وكل عينة من هذا التنوع إنما هي آية من آيات الله. قال تعالى: (وَهوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِنْ كلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ ) [الرعد: 3، 4]. وقال أيضا: (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِلْعَالِمِينَ) [الروم: 22]، (إِنَّ فِي اخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَّقُونَ) [يونس: 6]

المهم أن الكون كله، في كل شبر من أرضه وسمائه، ومن بَره وبحره، يعج بالتنوع والاختلاف، ولكنه مع ذلك سائر في نظامه وسننه، ماضٍ في أداء واجباته، لا يضيق بعضه ببعض، ولا يضجر بعضه من بعض، بل حتى ما نعتبره نحن كائنات طفيلية ونباتات طفيلية، تعيش وتتوالد، وتتغذى وتتمدد، دون شكوى أو أذى، إلا ما قد يأتيها من بعض بني آدم.

فهذا التعايش والانسجام والتكامل، في ظل اختلاف لامحدود وتنوع لامتناهٍ، ينبه الإنسان إلى قيمة كونية بالغة الأهمية والفائدة لحياته وعلاقاته بمختلف مستوياتها ومجالاتها.
إن الكون كله يقول لنا: يا بني آدم، استمتعوا بتنوعكم، وتكاملوا باختلافكم، في ظل النواميس الحكيمة المحكمة

 

 

 


3265

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



هل ينجح الخلفي ومن معه في لجنة الحوار في إخراج قانون يشرف الصحافة بالمغرب؟

سكان مدينة "أحفير" يستفيدون من قافلة طبية بعد إلغاء مشروع هام لتصفية الكلي

كوموندو الطاوسي يصالح المغاربة مع منتخبهم

الشعب يريد إيقاف الزيادات

عبد العظيم الكروج وزير الوظيفة العمومية يتفادى الحضور على موائد النقاشات الإعلامية العمومية

يوم 10 -غُشْ - الوطني للمهاجر

نافذة على الشريعة, أصول الفقه: مبحث العلم

ولادة دمية ساخرة تشخص الهمة بعد دمية بنكيران الناجحة

مناظرة المرشحين الخمسة للكتابة الأولى للإتحاد الإشتراكي افتقدت عنصر المواجهة و الكشف

بحضور بنكيران الراضي يفتتح مؤتمر الإتحاد الإشتراكي وينتقد اعتماد الحكومة الحالية على القول دون الفعل

التوجيه التربوي وإشكالية عتبة النجاح - بقلم : نهاري امبارك

الدين والمعاملات ، نـحـو قيـم كـونـيــة حـقيـقيــة - الشيخ أحمد الريسوني

موقع المستشار في التوجيه التربوي ضمن عملية الإعلام المدرسي والمهني والجامعي

حب المهنة أساس النجاح ، بقلم : نهاري امبارك

مات الجنين و نجت الأم الأحفيرية بأعجوبة في الدراق نتيجة إهمالهما لساعات طويلة

حمودي: قضية بن حماد والنجار قد تؤثر على العدالة والتنمية

مكتب الصرف يرخص للأبناك القيام بعمليات تتعلق بالتحوط المالي ضد مخاطر الصرف




التفاصيل

 
شخصيات و أطر أحفير

آسية بوعلي أصغر طالبة تنال الدكتوراه من جامعة محمد الأول


آسية بوعلي تحصل على الدكتوراة بدرجة مشرف جدا وتشرف مدينة أحفير


تهنئة الأستاذ يونس العيساوي لنيله شهادة الدكتوراة في الأدب الفرنسي


إلقاء الدكتور الأحفيري عبد الغني بنعلي محاضرة عن التعليم العالي بفرنسا بمنظمة الأمم المتحدة


الدكتور الباحث الاقتصادي سليم دهمج مفخرة أحفير يعين للعمل بصندوق النقد الدولي

 
شوف ما تشوف

الزيادة في رواتب رجال الأمن بمختلف فئاتهم وتوظيف أفواج جدد أصبح ضرورة أمنية ملحة

 
اضغط أسفله
 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

أطر التوجيه والتخطيط التربوي ينفذون إضرابا وطنيا الأربعاء 14 نونبر 2018 ووقفة احتجاجية أمام الوزارة


أطر التوجيه والتخطيط التربوي ينفذون إضرابا وطنيا الأربعاء 14 نونبر 2018 ووقفة احتجاجية أمام الوزارة


التسجيل لمباريات التوظيف بالتعاقد 2019


الثلاثاء 20 نونبر تحل ذكرى "المولد النبوي" الشريف


نهضة بركان تقصي الوداد البيضاوي من التأهل لنهائي كأس العرش - فيديو الأهداف


مستجدات الحوار الاجتماعي مع حكومة العثماني بعد لقاء الجمعة 02 نونبر 2018


سفاح بوزنيقة " قتل ثلاثة أشخاص و حديث عن جثث أخرى لازالت مفقودة (فيديو)


استقبال حاشد للفائزة بجائزة تحدي القراءة العربي


العثماني والعرض الحكومي الجديد قبل جلسة الحوار الاجتماعي اليوم الجمعة


أمطار قوية تصل 70 مليمترا وعواصف وبرد وثلوج في هذه المناطق!