الخميس 16 أغسطس 2018

            صور حادثة الكربوز المأساوية بأحفير التي خلفت 5 قتلى             الجوانب الخفية من الأسرة المسلمة             الطلاق بالمغرب بين الشريعة والواقع            

فيديو
عيد مبارك سعيد قراء أحفير24 الأوفياء
 
شاشة أحفير24

مواطنون يطردون الوقاية المدنية بعد تأخرها في حريق بفزوان


ردوا البال 😎 كيف تختار خروف العيد و من أين تشتريه


بالفيديو..احتجاجات المواطنين في وجدة بسبب غلاء فواتير الكهرباء

 
وفيات و تعزيات

تعزية في وفاة الحسن أخميس، لاعب فريق نهضة بركان


السيدة بنهاري رحمة أخت السيد عبد المالك بنهاري تلتحق برحمة الله


تعزية في وفاة والدة حسن الدخيسي السيدة فاطمة سليماني


وفاة أخينا السيد عبد القادر عبو الملقب ب "قداش"


وفاة السيد أحمد بنشعو المعروف باحميدة


عاجل - السيد حفيظ بنهاري في ذمة الله


تعزية في وفاة الطفل يوسف قضاض وفيديو الدموع و الحزن... الله يرحمه


السيد عبدالقادر البوعلاوي في ذمة الله


عاجل- تعزية في وفاة الفاضلة رابحة موساوي بالديار الإسبانية بعد معاناة مع المرض


يرحمك الله أخانا عمر الغنزور - النية -

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

قضية الحرية وتحرير محل النزاع


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 يوليوز 2013 الساعة 30 : 13



فيديوهات وفاة ثمانية أشخاص في حادثة سير بين الطريق الرابطة بين السعيدية وأحفير

 

من القيم الكونية التي لا اختلاف حولها وحول أهميتها وضرورتها: «قيمة الحرية»، فكل الناس يعشقون الحرية ويسعدون بها، وكلهم يطلبونها متى فُقدت، ويستمسكون بها متى وجدت، بل نجد حتى  الحيوانات تسعد وتنشط بحريتها، وتتضرر متى ضُيق عليها وقيدت حركتها. وكذلك النباتات تتمدد وتزدهر إذا وجدت متسعا في مكانها وحرية في حركتها، وتنقبض وتذبل، أو تموت، متى أعيقت وحصرت.

وعلى الرغم من كون «قضية الحرية» يكتنفها ويحيط بها كثير من الالتباسات والإشكالات النظرية والتطبيقية، بدءا من تعريف الحرية ومفهومها ومنبعها، مرورا بأنواعها ومجالاتها، وانتهاء بحدودها وضوابط ممارستها، فإن هذا لا ينفي وجود معالم متفق عليها أو شبه متفق عليها...

من ذلك أن الحرية لا بد أن تكون حرية بناءة تسهم في ارتقاء البشرية وتقدمها، وليس العكس. فلذلك انتهى الفكر البشري إلى أن الحرية المنشودة والمعظمة ضمن القيم الإنسانية الرفيعة لا بد أن تكون حرية مسؤولة، وأما حرية بلا مسؤولية فهي الظلم والفساد، لأن الذي يمارس الظلم والفساد يمارس أيضا نوعا من الحرية. وكذلك لا بد أن تكون حرية منظمة، لأن حرية غير منظمة إنما هي فوضى وهمجية.

وإذاً لا مفر من التسليم بأن «الحرية الطليقة المنفلتة» لا مكان لها في الحياة البشرية وفي مجتمعات العيش المشترك، بل لم يعد لها مكان حتى في عنان السماء وأعالي البحار، فهناك أيضا توجد حدود وقيود.

يقول العلامة علال الفاسي رحمه الله: «إن الحرية لا تعني أن يفعل الإنسان ما يشاء ويترك ما يريد، فذلك ما يتفق مع طبيعة شهوته، ولا يتفق مع طبائع الوجود كما ركب عليه، ولكنها تعني أن يفعل الإنسان ما يعتقد أنه مكلف به، وما فيه الخير لصالح البشر أجمعين. وإيمان الإنسان بأنه مكلف هو أول خطوة في حريته، لأنها أول تحمل للمسؤولية التي ستناط به، وليس معنى هذا أنه حر ما دام لم يتحمل، فإذا تحمل أصبح حرا مكلفا على مبدأ الحرية الملتزمة كما يعبر الوجوديون، ولكن المقصود أنه يبقى في فترة النظر والبحث إلى أن يقتنع بأنه مكلف، فيكون قد اختار الحرية على الفراغ أو الفوضى، أي عبودية التقاليد وما التصق به من الوسط الذي نشأ فيه. فإذا اختار الحرية فقد آمن بأنه مكلف، فيصبح حرا لأنه يصبح مسؤولا، ويصبح مسؤولا لأنه يصبح حرا» (مقاصد الشريعة الإسلامية ومكارمها، ص248 – 249).

ومن السائد في الفكر الفلسفي الغربي تقسيم الحرية إلى قسمين:

 - الحرية الذاتية (والبعض يسميها الحرية الإيجابية)، وهي حرية الإنسان في ذاته ومع نفسه، أي تحررُ إرادته من ميوله ورغباته ونزواته الذاتية.

 - والحرية الخارجية (ويسمونها أيضا: الحرية السلبية)، وهي تحرر الإنسان من ضغط الموانع الخارجية التعسفية. وهنا تدخل الحرية في مواجهة الاستبداد وما فيه من قمع ومنع وتضييق.


فيديوهات وفاة ثمانية أشخاص في حادثة سير بين الطريق الرابطة بين السعيدية وأحفير


وعلى هذا الأساس يمكن تعريف الحرية بأنها: تَـحَرُّرُ السلوك الإنساني من الضغوط الذاتية والخارجية لفائدة دواعي العقل والحق.

وكثير من الناس يتصورون أن الحديث عن الحرية، إنما يعنون الحرية بالمعنى الثاني فقط، أي الحرية تجاه الآخرين، وتجاه السلطات الحاكمة... بينما الحقيقة أن المحدد الأول والدائرة الأولى للحرية ولمدى تحققها إنما هو الجانب الأول منها، أي حرية الإنسان في نفسه وتجاه نفسه.  

وهناك جانب آخر من الحرية الذاتية الباطنية، يتضمنه الاستعمال العربي للفظ الحرية ومشتقاتِه، وهو الإحساس المتأصل بالعزة والإباء والمروءة، فيقال: رجل حر، وامرأة حرة، وقوم أحرار، بهذا المعني. ومن هنا يقول العرب: وعد الحر دين عليه. ومن أمثالهم أيضا: تموت الحرة ولا تأكل بثدييها. ومنه قول هند بنتِ عتبة: يا رسول الله، وهل تزني الحرة؟ قال: «لا والله ما تزني الحرة». وهذا هو معنى «الأحرار» الوارد في مطلع النشيد الوطني المغربي «منبتَ الأحرار، مشرقَ الأنوار...»، وهو من نظم الشاعر علي الصقلي الحسيني رحمه الله.

وقد أشار (العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية)  الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة في 16يناير 1976 في ديباجته إلى عنصرين آخرين من عناصر تكوين الحرية وصونها، هما «أن يكون الناس أحرارا متحررين من الخوف والفاقة»، وهما العنصران اللذان جاء التنبيه إليهما والامتنان بهما في قوله تعالى في سورة قريش: (فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَذَا الْبَيْتِ الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفٍ).

المهم أنه على أساس الحرية بمعناها النبيل الأصيل، وبمفهومها العقلاني البناء، تبلورت وتحددت مجموعة من الحريات الفردية والجماعية، التي أصبحت في هذا العصر منظومة مسلمة من الحقوق والحريات،  منها: حرية العقيدة والتدين، وحرية التفكير  والتعبير، وحرية التنقل والإقامة، وحرية التملك... ومن هنا أيضا جاءت منظومة الحريات السياسية العامة، كحرية التجمع والتنَظُّم، أي تأسيس أحزاب وجمعيات ومنظمات أو الانخراط فيها أو العمل في صفوفها، وحرية الصحافة، وحرية الناس في اختيار من يحكمهم ومن يمثلهم، وحريتهم في نقدهم ومعـــارضـــتهــم وتـغـيــيــــرهم، وحريتهم في اختيار النظام السياسي والدستوري الذي يرتضونه.

هذه الحريات كلها أصبحت معتمدة ومقررة في معظم الدساتير والقوانين عبر العالم، ولكن في جميع تلك الدول يتم التنصيص على أن ممارسة هذه الحريات يكون وفق الضوابط القانونية المعتمدة، وبمراعاة المصلحة العامة وأخلاق المجتمع. وهذا ما نصت عليه كذلك المادة 29 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، التي تقول في فقرتها الثانية: «يخضع الفرد في ممارسة حقوقه وحرياته لتلك القيود التي يقررها القانون فقط، لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها، ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والأخلاق، في مجتمع ديمقراطي».

غير أن الحرية - هذه القيمة العالمية العظيمة - قد ابتُليت، في الزمن الأخير من الأزمنة الحديثة، بنزعات وتفسيرات تمييعية عبثية، شوشت عليها وشوهت صورتها. وهو ما سأتناوله في المقال المقبل بحول الله تعالى.

 


1897

0






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



هل ينجح الخلفي ومن معه في لجنة الحوار في إخراج قانون يشرف الصحافة بالمغرب؟

كوموندو الطاوسي يصالح المغاربة مع منتخبهم

الدرك الملكي بوجدة يحجز أكثر من طنين من المخدرات قيمتها 20 مليون درهم

الطاوسي يعلن تشكيلة الأسود لنهائيات كأس إفريقيا يناير القادم بجنوب إفريقيا

القبض على الرجل الثاني للعصابة الاجرامية التي كانت تروج القرقوبي و المبحوث عنه وطنيا بمدينة أحفير

عاجل - مطاردة هوليودية لرئيس مفوضية شرطة أحفير لأحد مروجي المخدرات المبحوث عنه وطنيا

عاجل - لجنة التفتيش بأحفير تتدارس وثيقة تثبت أن بلدية أحفير مدانة لمقاول ب 320 مليون سنتيم !!!!!

نهضة بركان تهزم أولمبيك آسفي بهدف نظيف وتتنفس الصعداء و تصعد للرتبة 13

مغادرة لجنة التفتيش أحفير نحو الرباط ، ما مصير الملفات السوداء المفتوحة ؟؟ بقلم مصطفى بنعبيد

حصاد الاسبوع بأحفير - محاولة انتحار - تدشين مركز الدياليز - اختتام عمل لجنة التفتيش

قضية الحرية وتحرير محل النزاع

تـشــويـــه الـحــريــــة

بـين الـحـريــة واتـبـاع الهـــوى - أحمد الريسوني -





 
جديد
فيديوهات وفاة ثمانية أشخاص في حادثة سير بين الطريق الرابطة بين السعيدية وأحفير
 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

صور حادثة الكربوز المأساوية بأحفير التي خلفت 5 قتلى


عيد الأضحى تفضيل الضيعات الفلاحية على السوق تفاديا لحالات الغش الرائجة


فاجعة حادثة أحفير: تصريحات جد مؤثرة لحظة تشييع جثامين 5 ضحايا من أصل 8 قتلى


فيديوهات وفاة ثمانية أشخاص في حادثة سير بين الطريق الرابطة بين السعيدية وأحفير

 
خطب د. لخضر بوعلي

الجوانب الخفية من الأسرة المسلمة


الطلاق بالمغرب بين الشريعة والواقع


الأمن والصحة والغداء


وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيرًا


يا ابن آدم إنك ناظر إلى عملك غدا يوزن خيره وشره فلا تحقرن من الخير شيئا و إن صغر

 
تطبيق هام لا يفوتك !

حمل على هاتفك تطبيقا للقرآن الكريم والأدعية والتسبيح الإلكتروني و اغتنم شهر رمضان لسماع القرآن


تطبيق رائع للألغاز و الأسئلة الثقافية الممتعة


1500 سؤالا للتطبيق الذكي خصص منها 30 في باب "شخصيات ومعالم أحفير


ثمانية مواقع للراغبات والراغبين في الزواج الحلال بهذ التطبيق الممتاز و المتنوع