الجمعة 19 يناير 2018

            التساقطات المطرية تنعش الموسم الفلاحي             بعد تعويم الدرهم . لاغارد تحل بالمملكة و تلتقي والي بنك المغرب             شاب “يشرمل” وجه شرطي بالبيضاء.. والأمن يطلق عليه رصاصتين            

شهادات أحفيرية على شخصية الدكتور لخضر بوعلي حفظه الله 

* خطيب نقي حليم جريء * إنه الشمس التي أضاءت بلدتنا الطيبة * فقيه وعالم رباني جاهد ولازال في تربية وتكوين الرجال والنساء 

الأستاذ و الدكتور سي لخضر بوعلي حفظه الله تعالى علامة مغربي كفؤ تحية طيبة خالصة له من هذا المنبر

!!! آخر الأخبار العاجلة

صفحتنا بالفايسبوك

 
خطب د. لخضر بوعلي

سوء الظن مرض يجب أن نتجنبه


تعرف على مفهوم الحياة مع الدكتور لخضر بوعلي حفظه الله


المساجد أحب الأماكن عند الله سبحانه


أخطاء و أخطار منع الزكاة عن أصحابها من الفقراء والمساكين


كلكم يدخل الجنة إلا من أبى


وبشر المخبتين المطمئنين في أداء شعائر دينهم

 
شاشة أحفير24

المصادقة على اتفاقيات شراكة مع جماعة أحفير


زخات مطرية مصحوبة برياح قوية في العديد من مناطق المملكة مرتقبة إلى غاية يوم الخميس


تساقطات ثلجية بأزيلال

 
حسن بين أحفير و باريس

لها جناحان طويلان


مدرسة الوفاق للتايكوندو، التربية والتنمية بأحفير تحت إشراف الأستاذ مصطفى صالح


جمعية الفتح للكراطي وأساليب مشتركة وجمعية أبطال أحفير تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف


فيديو من أحفير نحو أغبال


حوار حصري مع بيبيطو بنيعقوب الركاع


فيديو مسيرة الشموع بعيد المولد النبوي بأحفير

 
شوف ما تشوف

للزردالي نقول: نحن معك فمزيدا من الصبر وكثيرا من الإصلاح


مركز تصفية الدم يفتتح أخيرا بعد مقالة هيسبريس المنتقدة لعدم تنفيذ وعود العامل


فايسبوكيون: ” واش ما زال نتا هو عبد الإله” فيديو


لهاته الأسباب نريد نجاح العثماني في تشكيل الحكومة


مشاريع أحفير البنيوية تولد من جديد وتحتاج توافقات سياسية وجمعوية لتنفيذها بسلاسة

 
 

نص الخطاب السامي الذي وجهه الملك محمد السادس إلى الأمة بمناسبة عيد العرش المجيد(فيديو)


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 يوليوز 2015 الساعة 33 : 15


في ما يلي النص الكامل للخطاب السامي الذي وجهه الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس، إلى الأمة بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لاعتلاء جلالته عرش أسلافه المنعمين :


فيديو الخطاب

www.youtube.com


” الحمد لله، والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وآله وصحبه.

شعبي العزيز،
نخلد اليوم، بمشاعر الاعتزاز، الذكرى السادسة عشرة لعيد العرش المجيد.
إن الاحتفال بهذا العيد ليس مجرد مناسبة عابرة، بل يحمل دلالات قوية، تجسد عمق عهود الولاء والوفاء، المتبادلة بيننا، وروابط البيعة التي تجمعك
بخديمك الأول، والتي لا تزيدها الأيام إلا قوة ورسوخا.
كما جعلنا منها مناسبة سنوية لإجراء وقفة مع الذات حول ما حققه المغرب من منجزات، وما يواجهه من تحديات.
وأود بهذه المناسبة أن أتوجه بالشكر لكل القوى الحية للأمة، وجميع الفاعلين على وقوفهم إلى جانبي في المجهود الجماعي، من أجل خدمة المواطن.
كما نقدر مساهمتهم في تعزيز مكانة المغرب، والثقة التي يحظى بها، خاصة في ظل الظروف التي تعيشها بعض دول المنطقة.
غير أنني لا أريد أن أتكلم هنا عن المنجزات، ولا أهتم بالحصيلة والأرقام فقط.
لأن كل ما تم إنجازه، على أهميته، يبقى غير كاف لبلادنا، ما دامت هناك فئة تعاني من ظروف الحياة القاسية، وتشعر بأنها مهمشة، رغم كل الجهود المبذولة.
ورغم أن هذه الفئة في تناقص مستمر، فإنني حريص على أن يستفيد جميع المواطنين من خيرات الوطن.
وكما عاهدتكم، سأواصل العمل إلى آخر رمق، من أجل بلوغ هذه الغاية. فطموحنا من أجل إسعاد شعبنا ليس له حدود.
فكل ما تعيشونه يهمني : ما يصيبكم يمسني، وما يسركم يسعدني. وما يشغلكم أضعه دائما في مقدمة انشغالاتي.
ومن هذا المنطلق لابد من إجراء وقفة للتوصل إلى حلول جديدة، كفيلة بجعل هذه الفئة تلحق بالركب، وتندمج في الحياة الوطنية.
لذا، جعلنا من صيانة كرامة المواطن الهدف من كل الإصلاحات السياسية والاجتماعية، والمبادرات التنموية.
فإقامة المؤسسات، على أهميتها، ليست غاية في حد ذاتها. كما أن النمو الاقتصادي لن يكون له أي معنى، إذا لم يؤثر في تحسين ظروف عيش المواطنين.
ورغم التطور الذي حققته بلادنا، فإن ما يحز في نفسي، تلك الأوضاع الصعبة التي يعيشها بعض المواطنين في المناطق البعيدة والمعزولة؛ وخاصة بقمم الأطلس والريف، والمناطق الصحراوية والجافة والواحات، وببعض القرى في السهول والسواحل.
إننا ندرك حجم الخصاص المتراكم، منذ عقود، بهذه المناطق، رغم كل المبادرات والمجهودات.
لذا، عاهدنا الله، منذ تحملنا أمانة قيادتك، شعبي العزيز؛ أن لا ندخر أي جهد من أجل تحسين أوضاع سكان هذه المناطق، والتخفيف من معاناتهم.
ولهذه الغاية، وتعزيزا للمبادرات التي سبق إطلاقها، قررنا تكليف وزير الداخلية، بصفته الوصي على الجماعات الترابية، للقيام بدراسة ميدانية شاملة، لتحديد حاجيات كل دوار، وكل منطقة، من البنيات التحتية، والخدمات الاجتماعية الأساسية، سواء في مجال التعليم والصحة، أو الماء والكهرباء والطرق القروية وغيرها.
وقد شملت هذه الدراسة كل جهات المملكة، حيث تم تحديد أزيد من 29 ألف دوار، في 1272 جماعة تعاني من الخصاص؛ ثم وضع المناطق والمجالات حسب الأسبقية.

كما تمت دراسة حوالي 800 20 مشروع، تستهدف أزيد من 12 مليون مواطن يقطنون بأكثر من 24 ألف دوار، وبميزانية إجمالية تبلغ حوالي 50 مليار درهم.
ولضمان النجاح لهذا الورش الاجتماعي الطموح، فإننا ندعو الحكومة لوضع مخطط عمل مندمج، يقوم على الشراكة بين مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات المعنية، لتوفير وسائل تمويل المشاريع، وتحديد برمجة مضبوطة لإنجازها.
ويمكن إدماج هذه المشاريع ضمن التوجه الجديد للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وفي إطار البرامج المقبلة للمجالس الجهوية والمحلية، لما أصبحت تتوفر عليه من موارد هامة واختصاصات واسعة.

فالجهوية التي نريدها يجب أن تقوم على الاجتهاد في إيجاد الحلول الملائمة لكل منطقة، حسب خصوصياتها ومواردها، وفرص الشغل التي يمكن أن توفرها، والصعوبات التنموية التي تواجهها.
والجهة يجب أن تشكل قطبا للتنمية المندمجة، في إطار التوازن والتكامل بين مناطقها، وبين مدنها وقراها، بما يساهم في الحد من الهجرة إلى المدن.

شعبي العزيز؛
إن العناية بأوضاع مواطنينا لا تقتصر فقط على سكان العالم القروي، والمناطق الصعبة والبعيدة؛ وإنما تشمل، أيضا، النهوض بالمناطق الهامشية، والأحياء العشوائية بضواحي المدن.
لذا، ركزنا مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على التصدي لمظاهر العجز الاجتماعي بها.
كما وجهنا الحكومة لإعطاء المزيد من الأهمية للسياسات الاجتماعية.
غير أن اهتمامنا بأوضاع المواطنين في الداخل لا يعادله إلا حرصنا على رعاية شؤون أبنائنا المقيمين بالخارج، وتوطيد تمسكهم بهويتهم، وتمكينهم من المساهمة في تنمية وطنهم.
لقد وقفت، خلال الزيارات التي أقوم بها إلى الخارج، وعندما ألتقي ببعض أفراد جاليتنا بأرض الوطن، على انشغالاتهم الحقيقية وتطلعاتهم المشروعة.
وقد كنا نعتقد أنهم يواجهون بعض الصعوبات داخل المغرب فقط. بل إن عددا منهم يشتكون، أيضا، من مجموعة من المشاكل في تعاملهم مع البعثات القنصلية المغربية بالخارج.
فبعض القناصلة، وليس الأغلبية، ولله الحمد، عوض القيام بعملهم على الوجه المطلوب، ينشغلون بقضاياهم الخاصة أو بالسياسة.
وقد عبر لي عدد من أبناء الجالية عن استيائهم من سوء المعاملة ببعض القنصليات، ومن ضعف مستوى الخدمات التي تقدمها لهم، سواء من حيث الجودة أو احترام الآجال أو بعض العراقيل الإدارية.
وهنا نثير انتباه وزير الخارجية إلى ضرورة العمل، بكل حزم، لوضع حد للاختلالات والمشاكل التي تعرفها بعض القنصليات.
فمن جهة، يجب إنهاء مهام كل من يثبت في حقه التقصير أو الاستخفاف بمصالح أفراد الجالية أو سوء معاملتهم.
ومن جهة أخرى، يجب الحرص على اختيار القناصلة الذين تتوفر فيهم شروط الكفاءة والمسؤولية، والالتزام بخدمة أبنائنا بالخارج.
غير أن مشاعر الغبن تزداد لديهم عندما يقارنون بين مستوى الخدمات التي توفرها المصالح الإدارية والاجتماعية لدول الإقامة، وطريقة التعامل معهم، وبين تلك التي يتلقونها داخل البعثات الوطنية.
فإذا لم يتمكنوا من قضاء أغراضهم، فإنه يجب، على الأقل، حسن استقبالهم ومعاملتهم بأدب واحترام.
وعلى سبيل المثال، فإنهم يعانون من البطء في تسجيل الأسماء بالحالة المدنية، وفي تصحيح الأخطاء، مع ما يقتضيه الأمر من وقت وتكاليف مالية.
وفي ما يتعلق باختيار الأسماء أيضا، فإن اللجنة العليا للحالة المدنية مطالبة بالاجتهاد لإيجاد حلول معقولة للحالات التي تعرض عليها، في إطار من المرونة والتفهم. كما يجب وضع حد للضغوط التي يخضعون لها أحيانا لفرض بعض الأسماء عليهم.
ونفس الشيء بالنسبة لمعالجة بطء وتعقيد مسطرة تجديد الوثائق الرسمية والمصادقة عليها.
وبصفة عامة، يتعين تحسين التواصل والتعامل مع أفراد الجالية بالخارج، وتقريب الخدمات منهم، وتبسيط وتحديث المساطر، واحترام كرامتهم وصيانة حقوقهم.
أما في ما يخص المشاكل التي يعيشها بعض المهاجرين عند عودتهم لأرض الوطن، فإننا نؤكد على ضرورة التعامل، بكل حزم وصرامة، مع كل من يحاول التلاعب بمصالحهم أو استغلال ظروفهم.
ورغم كل ما يواجهونه من صعوبات، فإننا نسجل، بارتياح، تزايد عدد الذين يعودون منهم، كل سنة، لزيارة بلدهم وأحبابهم.
لذلك، ما فتئنا نعبر لهم عن اعتزازنا بحبهم لوطنهم، وحرصنا على حماية مصالحهم.
ولتعزيز مشاركة مغاربة الخارج في الحياة الوطنية، ندعو لتفعيل مقتضيات الدستور المتعلقة بإدماج ممثليهم في المؤسسات الاستشارية، وهيآت الحكامة والديمقراطية التشاركية.
كما نجدد الدعوة لبلورة استراتيجية مندمجة تقوم على التفاعل والتنسيق بين المؤسسات الوطنية المختصة بقضايا الهجرة، وجعلها أكثر نجاعة في خدمة مصالح مغاربة الخارج، بما في ذلك الاستفادة من التجربة والخبرة التي راكمها مجلس الجالية، من أجل إقامة مجلس يستجيب لتطلعات أبنائنا بالخارج.
شعبي العزيز،
في سياق الإصلاحات التي دأبنا على القيام بها من أجل خدمة المواطن، يظل إصلاح التعليم عماد تحقيق التنمية، ومفتاح الانفتاح والارتقاء الاجتماعي، وضمانة لتحصين الفرد والمجتمع من آفة الجهل والفقر، ومن نزوعات التطرف والانغلاق.
لذا، ما فتئنا ندعو لإصلاح جوهري لهذا القطاع المصيري، بما يعيد الاعتبار للمدرسة المغربية، ويجعلها تقوم بدورها التربوي والتنموي المطلوب.
ولهذه الغاية، كلفنا المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي بتقييم تطبيق الميثاق الوطني للتربية والتكوين، وبلورة منظور استراتيجي شامل لإصلاح المنظومة التربوية ببلادنا.
ولفهم ما ينبغي أن يكون عليه الإصلاح، نطرح السؤال : هل التعليم الذي يتلقاه أبناؤنا اليوم، في المدارس العمومية، قادر على ضمان مستقبلهم ؟


 

البيتكوين فاق سعره 11 مليون سنتيم  كعملة عالمية جديدة...اربح يبتكوين مجانا من هنا

 

 

 

واصل معنا من هنا

1015

0






 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



رشيد نيني يستعمل الإيحاء الجنسي في عموده "شوف تشوف" بجريدة "الأخبار"

سكان مدينة "أحفير" يستفيدون من قافلة طبية بعد إلغاء مشروع هام لتصفية الكلي

الرجاء البيضاوي يعيد سيناريو 2005ويفوز بكأس العرش ال55

كوموندو الطاوسي يصالح المغاربة مع منتخبهم

الملك محمد السادس يدين مقتل القنصل المغربي بسوريا

الاضطرابات النفسية الشائعة وعلاجها 1/ الرهاب الاجتماعي

المصارف الإسلامية قد تلج المغرب سنة 2013

هل سيعرف قطاع الكهرباء زيادات تثقل كاهل الطبقة الوسطى التي هي في أغلبها طبقة فقيرة ؟

الشعب يريد إيقاف الزيادات

عبد العظيم الكروج وزير الوظيفة العمومية يتفادى الحضور على موائد النقاشات الإعلامية العمومية

التنمية البشرية بوجدة تصطدم بهشاشة سياسة المسيرين الفاعلين الجمعويين المحليين

نص الخطاب السامي الذي وجهه الملك محمد السادس إلى الأمة بمناسبة عيد العرش المجيد(فيديو)

وزير التعمير وإعداد التراب الوطني في ضيافة مجلس جهة الشرق

الملك يقصف بنكيران سأحرص بصرامة على تشكيل حكومة برنامج واضح بعيداً عن سياسة تقسيم غنائم الانتخابات





 
آخر الأخبار
 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

التساقطات المطرية تنعش الموسم الفلاحي


بعد تعويم الدرهم . لاغارد تحل بالمملكة و تلتقي والي بنك المغرب


شاب “يشرمل” وجه شرطي بالبيضاء.. والأمن يطلق عليه رصاصتين


ارتفاع كبير في سعر اليورو مقابل الدرهم ، والصرافة يقولون للمشتري "ديه ولا خليه"


تأجيل ثالث للمجلس الوزاري إلى غد الجمعة

 
وفيات و تعزيات

وفاة أحمد بنيعقوب مدرب تعليم السياقة رحمه الله


عاجل وفاة السيد مختاري محمد بعد وفاة أخيه نور الدين بأسابيع


وفاة والدة الصحفي عبد القادر بوراص بوجدة


وفاة السيد محمد ستيتو، تعازي الموقع لعائلته الكريمة


وفاة السيد درعاوي رحمه الله


تعزية في وفاة السيد بلعيد قيسي والد زكريا قيسي


وفاة السيد ميمون مير رحمه الله، والد أخينا أحمد مير


وفاة الحاج محمد محروگ رحمه الله

 
تطبيقات لا تفوتك !

تطبيق رائع للألغاز و الأسئلة الثقافية الممتعة


1500 سؤالا للتطبيق الذكي خصص منها 30 في باب "شخصيات ومعالم أحفير


ثمانية مواقع للراغبات والراغبين في الزواج الحلال بهذ التطبيق الممتاز و المتنوع


تطبيق رائع جدا للقرآن الكريم و الأذكار و الأدعية المتجددة كل يوم و التسبيح الإلكتروني - حمل التطبيق


حمل في هاتفك واستمتع أول تطبيق ألغاز وأسئلة عن أحفير و رجالها وشحصياتها و اختبر معلوماتك مجانا

 
كأس العالم 2018

الفوز على البرتغال..صحيفة عالمية تتوقع سيناريو مثير للمغرب في المونديال


السفارة الأمريكية تحذر إسبانيا و البرتغال من أسود الأطلس في كأس العالم !

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة