الأحد 24 سبتمبر 2017
            أخطاء و أخطار منع الزكاة عن أصحابها من الفقراء والمساكين             "حصاد" يعيد العقوبات التأديبية الصارمة ضد التلاميذ المشاغبين             فيديوهات تحرير الملك العام بمدينة أحفير - أحفير أوريجينال -            

عاجل
 
خطب د. لخضر بوعلي

أخطاء و أخطار منع الزكاة عن أصحابها من الفقراء والمساكين


كلكم يدخل الجنة إلا من أبى


وبشر المخبتين المطمئنين في أداء شعائر دينهم


صفوا قلوبكم و تصالحوا قبل عيد الأضحى المبارك


التحريض على الطلاق المحرم


فاصبر صبرا جميلا - عناية الإسلام بالجمال


الكيس من دان نفسه


إن الله لا يحب المفسدين


الثبات بعد رمضان و النجاة من الفتن


ماذا بعد رمضان ?

 
شاشة أحفير24

فيديوهات تحرير الملك العام بمدينة أحفير - أحفير أوريجينال -


وقفة الكرامة 11من اجل مستشفى احفير ...للتاريخ تصوير جمال يجو


سُداسية المنتخب المغربي في شباك مالي


“مانخليش شي واحد يعطني الحولي ويردني العبد ديالو”


إسباني يهدد المسلمين بسيف بعد حادثة برشلونة

 
حسن من باريس

احتجاجات أمام سفارة بورما بباريس


On ne me touche pas ! on me regarde راك دور علي ! غاذي تجبرني ! "


قافلة الصناعة التقليدية المغربية بباريس

 
 

4- الكّظماني : فقيه تراويح الزاوية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 يونيو 2016 الساعة 50 : 10








الكّظماني : فقيه تراويح الزاوية

أتحدث هنا عن الزاوية القادرية البوتشيشية ديال لمقام ، وليس عن الزاوية القادرية البوتشيشية ديال مداغ ولا عن الزاوية القادرية ديال سيدي عمر

ولكن ، بالمناسبة ، أية علاقة بين هذه الزوايا ؟ هل تشكل زاوية واحدة بما أنها كلها قادرية ؟ أم أنها تشكل فروعا من فروع زاوية مداغ المنتشرة في المغرب ؟

يطول الحديث عن هذا الموضوع ، نترك التفاصيل لمقال لاحق و أكتفي بملخص تاريخي قصير لفهم انفصال زاوية أحفير عن زاوية مداغ

تأسست الزاوية القادرية بتاغجيرت سنة 1635 م على يد بن بوتخيل ثم جاء بعده محمد ثم المختار الأول ثم المختار الثاني ثم محي الدين ثم المختار الثالث

المختار الثالث يلقبونه بالمختار المجاهد ، تقلد منصب شيخ الزاوية بتاغجيرت سنة 1893 م ، وحينما دخلت فرنسا سنة 1907 اتخذ قرار ترحيل الزاوية إلى مداغ من أجل تنفيذ خطته القاضية بالتمويل الذاتي للزاوية بشراء أراضي و 36 محراث ، كما أنه جلب نوعا جديدا من بذور اللفت و كان الوحيد في المغرب الذي يُنتِجها ، و لا زلنا إلى حدود اليوم نُسمّيها لفت سيد المختار

توفي المختار الثالث سنة 1914 و جاء بعده الشيخ المكي ، ثم جاء بعده سنة 1936 الشيخ المصطفى

و هنا نصل إلى نقطة الانفصال ، حيث أنه حصل توتر بين الشيخ المصطفى و الشيخ العباس ( والد شيخ مداغ الحالي الشيخ حمزة ) الشيخ المصطفى أراد الاحتفاظ بالطريقة كما تركها أسلافه ، أما الشيخ العباس فكان ينادي بتطعيمها ببيداغوجيا جديدة للاستقطاب و كذلك بالطريقة العلّيوية التي برزت في مستغانم والتي كان سيدي بومدين بن لمنور قد أسس فرعا لها بزنقة سيدي براهيم بأحفير ( زاوية سيدي عمر حاليا ) ،، مرض الشيخ المصطفى سنة 1944 فتم استغلال الفرصة بإرساله للعلاج في الفارابي ، ولما خرج من المستشفى وجد سيدي بومدين قد غادر زاويته بأحفير واستولى على المشيخة بمداغ ،، فغضب الشيخ المصطفى وأسس زاويته سنة 1944 بأحفير بجانب المقبرة ،، أما سيدي عُمر فقد حل مكان سيدي بومدين في زاوية زنقة سيدي براهيم

توفي الشيخ المصطفى سنة 1987 بعدما حكَم 8 سنوات في مداغ و 43 سنة في أحفير ،،،، جاء بعده الشيخ علي الذي توفي سنة 2001 ليتربع بعده على كرسي الزاوية ابنه أستاذ الفيزياء بثانوية النهضة المختار الرابع أو الشيخ سيدي المختار بن علي القادري البوتشيشي

أوف ،،، انتهى العرض التاريخي الذي لم أنجح في جعله قصيرا كما وعدت

تُقام تراويح الزاوية على سطحها في الهواء الطلق ، عدد المُصلين يتراوح حسب الأيام بين ثمانين و مئة و يؤمّهم الفقيه الكّظماني عبد الحفيظ

الفقيه الكّظماني عبد الحفيظ ، بوعمّالي ، عمره 48 سنة ، أخرج السّلكة بمسجد الإمام مالك ( النسخة القديمة ) على يد معلمه الفقيه سي محمد المنكّاري ، يقود صلوات التراويح منذ 11 سنة

يقرأ القرآن أثناء التراويح بطريقة الحدر ( أسرع شوية من الترتيل ) مع مراعات جيدة لكل ما يتعلق بالمد أو الوقف

نجح في امتحانات الحفظ و الترتيل و المسائل الفقهية أمام لجنة المجلس العلمي و نال التزكية و الاعتراف من أجل أن يكون إماما ،، وهذا ما كان يحلم به لأن الإمامة قد تمنحه ما يساعد به نفسه و عائلته التي ليس لها من مُعيل غيره

فرحه بنيل ڤيزا الإمامة لم يدُم طويلا بعدما فطِن أنه من الصعب عليه إيجاد مسجد يقبل إماما عازبا ،، كما أنه من الصعب عليه تدبير مصاريف الزواج بدون إمامة


978

0






 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الريال والبارصا من منظور نقدي - منير أبو هداية -

وجهة نظر: مشروع قانون لتنظيم الحق في الوصول إلى المعلومة أم لتقييد هذا الحق؟ الأستاذ عز الدين أقصبي

صلاة الاستسقاء ( سنة مؤكدة ) عبر ا لعالم المتحضر

أيُّ غدٍ ينتظر الإسلاميين

أسرار الترحيب الصهيوني بالتغيير في مصر

عاجل - الحكم على مستبدل العلم الوطني بعبارة لا إله إلا الله بسنة سجن نافدة

عاجل - الحوار الهام كاملا بكل أجزائه مع السيد وهاب عبد الإله

البركانيون يسيطرون على نتائج سباق كيس على الطريق في دورته الثالثة

الجهات في 12 جهة وتسمياتها ومراكزها والعمالات والأقاليم المكونة لها

خطبة الجمعة 09 أكتوبر 2015 - الانتصار على تيهوديت شرط رئيس للانتصار على اليهود و إصلاح حالنا

4- الكّظماني : فقيه تراويح الزاوية





 
جديد

 

 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

"حصاد" يعيد العقوبات التأديبية الصارمة ضد التلاميذ المشاغبين


فيديوهات تحرير الملك العام بمدينة أحفير - أحفير أوريجينال -


القيادة العليا للدرك الملكي تعزل “أجودان” بشيشاوة بعد ضبطه سكران


موقع أحفير24 للبيع للاتصال 0651312939


هام جديد قضية اخضرار وفساد لحوم الأضاحي بالمغرب


إعلان عن سمسرة مزاد على سيارات ودراجات متلاشية بالمجلس البلدي


تلاميذ بدون مقاعد دراسية!


يوم قبل العيد : الحشيش يباع بالعلالي .. و الناس شادا الصف في الشارع ( الفيديو )


مغاربة إسبانيا أصبحوا يعيشون في جحيم بعد هجمات برشلونة


شباب الخير أحفير تتمكن من توفير 53 أضحية للأسر المعوزة في عيد الأضحى


مجلة "جون أفريك": "الإرهاب وُلد في المغرب"


الصانديقة غيت


عصابة تذبح "كسابا" مُسنا لسرقة ماشيته

 
وفيات و تعزيات

وفاة أحمد معروفي بن حمو الملقب بالعظمة


وفاة السيد محمد البوعلاوي الموظف بخزانة البلدية سابقا


وفاة السيد محمد دهمج


وفاة السيد عبد القادر لكصير رحمه الله و غفر له وأدخله جنانه الواسعة


عبدالنبي مستاري القاطن بحي لپام في ذمة الله


رحيل الرجل الكريم الطيب البشوش شيخاوي محمد صاحب محطة افريقيا بعين الركادة