الجمعة 14 ديسمبر 2018

اضغط هنا لقراءة الخبر  اضغط هنا للقراءة

            فضيحة راقي بركان تصل العالمية و تعرضها قناة بي بي سي - فيديو -             صحيفة جزائرية : ”المغرب خاف أن تربح الجزائر كأس افريقيا بالمغرب ولهذا السبب ألغى تنظيم الكان“            
بالفيديو.. ضحية راقي بركان تكشف كيفية تصوير الفيديو الفاضح
بالفيديو.. ضحية راقي بركان تكشف كيفية تصوير الفيديو الفاضح

جاليتنا بالمهجر

110 مقاعد شاغرة للعمل برخصة B كسائق بأجرة 1900 يورو شهريًا ... الجنسية الإيطالية ضرورية


هكذا توفي حرقا زوجان مغربيان بإيطاليا - فيديو -


بشرى للمهاجرين المغاربة والمسافرين للخارج إمكانية حمل 15 مليونا من العملة الصعبة عوض سقف 4 ملايين


ما هي أكثر جوازات السفر قيمة في العالم؟

 
شاشة أحفير24

فضيحة راقي بركان تصل العالمية و تعرضها قناة بي بي سي


فرنسية تبكي بحرقة وتخاطب الشرطة: انظروا ماذا تفعلون بنا.. اخجلوا من أنفسكم!


بعد فضيحة "راقي بركان" الجنسية... هذا رأي المغاربة في الرقية الشرعية


الراقي المغربي ابو فردوس يكشف حقائق خطيرة عن راقي بركان


بالفيديو.. ضحية راقي بركان تكشف كيفية تصوير الفيديو الفاضح


محمد صلاح يسجل 3 أهداف ويحطم كل الأرقام

 
قال الفايسبوك

نيران "فيس بوك" تحرق فرنسا و يصبح أرضا خصبة للسترات الصفراء


فيسبوك يمنع مستخدميه من الدخول

 
اكتشف الاعلان
من فضلك طالع الإعلان
 
خطب د. لخضر بوعلي

من شمائله صلى الله عليه وسلم


من ذكرى المولد النبوي الشريف

 
!!! حمل هذا التطبيق

حمل على هاتفك تطبيقا للقرآن الكريم والأدعية والتسبيح الإلكتروني و اغتنم شهر رمضان لسماع القرآن


تطبيق رائع جدا للقرآن الكريم و الأذكار و الأدعية المتجددة كل يوم و التسبيح الإلكتروني - حمل التطبيق

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
شخصيات و أطر أحفير

آسية بوعلي أصغر طالبة تنال الدكتوراه من جامعة محمد الأول


آسية بوعلي تحصل على الدكتوراة بدرجة مشرف جدا وتشرف مدينة أحفير

 
 

البنوك التشاركية أمام مأزق تمويل قروض السكن


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 ماي 2018 الساعة 51 : 22



المزيد من هنا

بعد قرابة عام واحد منذ إطلاق البنوك التشاركية في المغرب، تبدو هذه المنظومة المصرفية الجديدة مستعدة لتلبية الطلبات المتوافدة عليها حاليا، لكن في المستقبل المتوسط، ربما، لن يكون هذا الأمر هينا عليها، خاصة أن هذا الصنف من البنوك التي انتظر ولادتها طويلا عدد ليس بالهين من المواطنين المغاربة.

ويرتبط عدم قدرة البنوك التشاركية المغربية، على تلبية الطلبات مستقبلا بشكل أساسي، بالنقص في التمويل الكافي لديها، فرأس مالها اليوم، كاف، إلا أن محدوديته لن يجعل مهام تمويل شراء العقارات والسيارات التي تستهلك حجما ضخما من السيولة، والتي تتوفر عليها الأبناك التشاركية.


عمليا، تقوم المؤسسات البنكية بمهام توفير التمويل للزبناء على أساس ما لديها فعليا من احتياطي الموارد المالية، والتي يتم جمعها من مجموع زبناء البنك، وهو أمر تقوم به، أيضا، المؤسسة البنكية التشاركية على غرار نظيراتها من البنوك التقليدية، لكن البنوك الإسلامية في المغرب اليوم، تتطور الودائع المالية في محافظها بسرعة تقل عن السرعة التي يعطى بها التمويل، وهو من الناحية الحسابية والنظرية ليس في مصلحة هذه البنوك، ويحيل على أن وضعها ليس على ما يرام، ما يدعو الفاعلين في هذه الخدمات إلى الجدية في التعبير عن قلقهم إزاء المستقبل القريب والمتوسط.

ويعود السبب الرئيس في هذا التباين بين الودائع والتمويل لدى هذه البنوك الجديدة، إلى ضعف التنوع في المنتجات البنكية المعروضة، كما أن شبكة الوكالات البنكية التشاركية ما يزال محدودا، وهو ما لا يتيح إمكانية الحصول على موارد كافية من شرائح واسعة من الزبناء.

 


تابع الفيديوهات من صورة الرابط أسفله


وعلى عكس ذلك، لدى البنوك الكلاسيكية شبكة واسعة توفر لها كمّا محترما من الموارد والاحتياطي المالي، الذي تحتاجه إلى توفير تمويلات للزبناء، كما أن هذه البنوك التقليدية تعمل على قدم وساق لاستيعاب جيل جديد من الزبناء عن طريق التطوير الرقمي، الذي توفره في مختلف خدماتها المصرفية.

إضافة إلى كل ما سبق، بخصوص البنوك الإسلامية في المغرب، ما يزال عدم إطلاق الصكوك السيادية الخاصة بالمصارف التشاركية معطى ينضاف إلى مسببات محدودية هذه الأبناك في المملكة، فالبنوك التشاركية اليوم، لا تستطيع إعادة تمويل نفسها في السوق المالية، والسبب في ذلك يعود، أساسا، إلى النقص في أدوات الاستثمار المحترمة لقواعد الشريعة الإسلامية، وهذه معطيات تحاصر تحركات هذه البنوك إلى جانب نمو الودائع البطيء لديها.

مدير عام BTI Bank، محمد معروف، قال في تصريح لموقع “لوبورسيي”، إنه من الضروري اليوم، أن تقوم المصارف التشاركية بتوليد ما يكفي من الودائع حتى تكون قادرة على أخذ حيز لها في السوق الذي يشهد منافسة حادة، ونيل حيز من السوق عن طريق الخدمات التشاركية، وتحقيق هذه الأهداف موازاةً مع إيجاد أدوات إعادة التمويل الكافية للفاعلين الجدد في السوق.

تحقيق هذه الأهداف، يُجبر المصارف التشاركية على أن تعزز نشاطاتها التمويلية، عن طريق تطوير أفضل لشبكاتها وحساباتها المصرفية، بخلق ما يكفي من الودائع وإيجاد أدوات لإعادة التمويل الكافية، حتى يتأتى لها فرض مكان خاص لها في المنظومة البنكية المغربية التي تعيش تنافسا حادا.


599

0






 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المصارف الإسلامية قد تلج المغرب سنة 2013

مجموعة فنادق رتاج القطرية تستعد لافتتاح فرع لها بالمغرب العام المقبل- بقلم عادل أقلعي

تفسير آية " شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان"

حكومة بنكيران و الأزمة إلى أين؟

عاجل - الاتحاد الأوروبي يشطب حركة "حماس" عن لائحته للمنظمات الإرهابية

قررت مراقبة منزلها بالكاميرات … وكانت المفاجأة !!

أداء الضريبة على السيارات بالمغرب : طرق جديدة شبابيك الأداء و الأبناك

ما حكم الزكاة في جواهر و ذهب المرأة المعد للاستعمال والتزين؟

ارتفاع قيمة الدرهم المغربي أمام الدولار خلال دجنبر المنصرم

الوصل المسلم من طرف البنوك و مقدمي خدمة الأداء كاف في حالة مراقبة السيارة من طرف شرطة المرور

بنحمزة ينتقد "رأي" مجلس البركة في الأبناك التشاركية

بدء عمل البنوك الإسلامية بداية 2017 بالمغرب

الاستعداد لإطلاق تجربة البنك الإسلامي - التشاركي - بالمغرب بعد أيام من بداية 2017

تعرفوا الفرق بين البنوك التقليدية والإسلامية التي ستدخل المغرب بداية السنة 2017

البنوك الإسلامية تدفع بتغيير قانون المستهلك لأجل خدماتها

مراسيم تنظيمية لعمل البنوك التشاركية، حصلت مؤخرا على موافقة المجلس العلمي الأعلى

إحالة أول ترخيص للبنوك التشاركية على الأمانة العامة للحكومة

البنوك التشاركية أمام مأزق تمويل قروض السكن




بالفيديو.. ضحية راقي بركان تكشف كيفية تصوير الفيديو الفاضح

 
اضغط أسفله
 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

فضيحة راقي بركان تصل العالمية و تعرضها قناة بي بي سي - فيديو -


صحيفة جزائرية : ”المغرب خاف أن تربح الجزائر كأس افريقيا بالمغرب ولهذا السبب ألغى تنظيم الكان“


المغرب ينأى عن تنظيم كأس إفريقيا و مصر ستترشح لاحتضان كان 2019


كل ما يجب أن يعرفه المترشح للتوظيف عن عقد التدريب وعقد توظيف الأساتذة


هذه هوية المغربي الأصل الذي نفذ هجوم ستراسبورغ بفرنسا وقتل شخصين


عاجل: قاضي التحقيق يقرر متابعة عبد العالي حامي الدين بتهمة المساهمة في القتل العمد! - وثيقة


راقي بركان … القصة الكاملة لفضيحة غريبة هزت المغرب


راقي بركان: كنت أمارس الجنس مع الضحايا برضاهن بمقابل مادي


بالفيديو.. ضحية راقي بركان تكشف كيفية تصوير الفيديو الفاضح


مركز التوجيه والتخطيط التربوي بالرباط يستقبل وفدا قطريا لعقد شراكات


المغرب آخر دولة من 122 دولة من حيث احتساب دخل الفرد من الناتج المحلي حسب تقرير جديد للأمم المتحدة -


تهنئة لرئيس المجلس البلدي السيد محمد الزردالي


توقيع اتفاقية شراكة وتعاون من طرف الوزير محمد اوجار و الجمعوي محمد مزروعي


فتح باب ترشيحات الأحرار لنيل شهادتي الدروس الابتدائية والإعدادي ابتداء من يوم الاثنين 10 دجنبر


مهاجر مغربي يتحرش بإسبانية بشكل فاجر و يتعرض للاعتقال

 
شوف ما تشوف

الزيادة في رواتب رجال الأمن بمختلف فئاتهم وتوظيف أفواج جدد أصبح ضرورة أمنية ملحة

 
وفيات و تعزيات

وفاة العمة الحاجة ميمونة رحمها الله زوجة الحاج بوجمعة البوعلاوي


تعزية في وفاة خالنا الحاج محمد ولحاج - العسكري -


تعزية في وفاة الزميل الأخ عبد الوهابي رضوان رحمه الله