الأربعاء 20 فبراير 2019

    أحفير 24         سعيد امزازي يؤجل مرة أخرى جلسة الحوار الاجتماعي مع الفرقاء الاجتماعيين بالنقابات القطاعية             فيديو الرد الصادم للمحسنة نجية نظير التي تبرعت بأزيد من مليار على الناس لي عايروها            

100000 مشاهدة للمقال

100000 قراءة - فيدو

حصري - حوار مع لمومنات

قبل شهر من وفاته رحمه الله

36000 قراءة - الدكتور

لخضر بوعلي شخصية 2018

 
خطب د. لخضر بوعلي

خطبة الجمعة للدكتور لخضر بوعلي


القرآن الكريم وعناية الله به


عناية الأمة بالقرآن الكريم


من آذى أحدا من الصحابة فاتهمه في دينه


قتلوا عمر......وقتلوا فينا عمر

 
جاليتنا بالمهجر

القبض على 12 شخصًا كانوا يقومون بتزوير بطاقة الإقامة العائلية للمواطنين المغاربة - فيديو


ألمانيا ترحل 665 مغربيًا لبلدهم من مجموع 1500 مهاجر مغاربي


هام للجالية بالخارج: السيارات التي تحمل لوحة ترقيم أجنبية عليهم ملء بياناتهم على الانترنت عبر نظام "

 
قال الفايسبوك

نيران "فيس بوك" تحرق فرنسا و يصبح أرضا خصبة للسترات الصفراء

 
!!! حمل هذا التطبيق

حمل على هاتفك تطبيقا للقرآن الكريم والأدعية والتسبيح الإلكتروني و اغتنم شهر رمضان لسماع القرآن


تطبيق رائع جدا للقرآن الكريم و الأذكار و الأدعية المتجددة كل يوم و التسبيح الإلكتروني - حمل التطبيق

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
شخصيات و أطر أحفير

آسية بوعلي أصغر طالبة تنال الدكتوراه من جامعة محمد الأول


آسية بوعلي تحصل على الدكتوراة بدرجة مشرف جدا وتشرف مدينة أحفير

 
 

المغَيَّب في الأنساق المُحرِّكة للثقافة المغربية”محاضرة افتتاح الموسم الثقافي لفرع اتحاد كتاب المغرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 يناير 2019 الساعة 58 : 14








تغطية: جمال أزراغيد

افتتح فرع اتحاد كتاب المغرب بالناظور موسمه الثقافي مساء السبت:12 يناير2019 بمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بمحاضرة قيمة في موضوع :”المُغيَّب في الأنساق المحرِّكة للثقافة المغربية” التي ألقاها الأستاذ د. عبد القادر محمدي.

 

استهلت الفعالية الثقافية بكلمة مقتضبة للكاتب العام للفرع الأستاذ جمال أزراغيد التي رحب فيها بالحضور النوعي المهتم شاكرا له تلبية دعوة الاتحاد لمشاركته هذا الافتتاح. ذكّر ببعض الأنشطة الثقافية التي ميزت الموسم الفارط ، وأعلن عن البرنامج المقترح الغني بمواده الثقافية والفكرية والإبداعية، أهمها الملتقى الخامس للإبداع النسائي، آملا أن يساهم هذا في إغناء المشهد الثقافي بالإقليم واجتثاث حالات الجمود والركود. كما هنأ الحضور بالسنة الأمازيغية 2969 راجيا للمثقفين والمبدعين سنة حافلة بالعطاء والخير. ولم يفته التنويه بشراكات الاتحاد مع مؤسسات ثقافية واجتماعية وبالأخص “سيكوديل” ما سيخلق دينامية ثقافية جديرة بالمتابعة والدعم والتشجيع. وعلى هدي الإبداع والأمل في النجاح وتحقيق المبتغى أعلن عن انطلاق أنشطة فرع الاتحاد. ثم تناول الكلمة مسير الجلسة د.امحمد أمحور ليقدم نبذة عن الأستاذ المحاضر عبد القادر محمدي الذي يعمل أستاذا جامعيا  بكلية الآداب فاس ـ سايس ، جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، رئيس شعبة علم الاجتماع والأنتربولوجيا، حاصل على دكتوراه في الأدب وأخرى في سوسيولوجيا التربية، صدر له كتاب:” أنتروبولوجيا الجسد الأسطوري” ، شارك في مجموعة من الكتب الجماعية، ونشر عدة مقالات في مجلات محكمة وطنية ودولية.


عبر المحاضر الدكتور عبد القادر محمدي عن ابتهاجه عن هذه الثقة التي وضعها فرع الاتحاد فيه ليفتتح موسمه الثقافي وهو يعلم تاريخ هذه المؤسسة الثقافية العتيدة التي عاش فيها الكثير من الشخصيات المؤثرة في الحقل الثقافي والفكري والسياسي المغربي.. ثم أبرز في محاضرته” المغيب في الأنساق المحركة للثقافة المغربية” أن مفهوم الثقافة تعددت تعاريفه حيث تربو على 160 تعريفا ولذا لا حاجة للتورط في إعطاء تعريف أو تبني مفهوم محدد. وأكد على تجدد الوعي بأهمية سؤال الثقافة في مشهد يومياتنا المغربية الذي ارتبط بسياق عالمي مرسوم بتحولات وأزمات ذات مستويات فكرية وسياسية واجتماعية ومالية وثقافية ومجالية وبيئية، وعلى أهمية الشأن الثقافي لكونه مدخلا رئيسيا لتحقيق التنمية المستدامة ، وإشاعة قيم العدالة والمساواة ، وترسيخ الأمن والاستقرار في مواجهة أشكال الصراع والتطرف..ومن هنا، فقد تجذر الوعي في كثير من البلدان النامية بقيمة الثقافة كحاملة للهوية والمعنى. ما يسلزم تشجيع الصناعة الثقافية والاستثمار في مكونات الثقافة التي تحفل بها الأنساق السيميائية المحركة للثقافة المغربية، سواء في شقها العالمي أو الشعبي، المشهود لها باتساع مجالات تحققها وارتحال علاماتها بين أنساق مختلفة، وأزمنة متباينة وجغرافيات متنائية… ورأى أن لا مشروع ثقافي أو سياسي يمكنه أن يستغني عن بناء علاقة معينة بين الثقافة العالمة والثقافة التي يعيش عليها وبها الناس في المجتمع الحي المتحرك. ثم واكب الأستاذ المُغيَّب في الأنساق السيميائية المحرِّكة للثقافة المغربية من قبيل حق الاختلاف والمثقف والسلطة والوضع الاعتباري للجسد الثقافي والأدوات المنهجية المواكبة لقراءة الثقافة وانفتاح مدبري الشأن الثقافي في بلادنا … إلخ..وبعد نقاش مستفيض انتقل المحاضر إلى تحديد المحورين اللذين ستنصب عليهما مداخلته ، وهما:

1 ـ الإثنوغرافيا الجديدة: نحو مقاربة الثقافة كأداة تواصل:

استهل المحور بعتبة في إثنوغرافيا التواصل والثقافة ، قارب فيها انخراط الكائن في عملية التواصل ، سواء مع الآخر أو مع موضوعات العالم، وما يتطلبه ذلك من انصهار وتفاعل للذات مع تجارب اليومي انطلاقا من عملية تواصل ليست دائما لفظية وصريحة، فقد تكون حركية أو إيمائية، وقد تكون وجدانية داخلية، تتمظهر أحيانا في بعض المشاعر أو السلوكات أو من خلال لعبة الأشكال والألوان والأنغام…وأكد أن مظاهر التواصل غير اللفظي إلى جانب اللغة قد شكلت قناة تتداول رسائلها من مجتمع لآخر، ما تبلورت عليه ولادة فرع معرفي يدعى “إثنوغرافيا التواصل” الذي وقف عنده مليا قصد تعريفه وتقريب هدفه ومجال اشتغاله من المتلقي. وأبرز أن التواصل أصبح جسرا ، تعبره  كل العلوم الإنسانية والدقيقة، وسوقا معرفية مشتركة ، تنخرط فيها كل مظاهر الوجود الساكنة والمتحركة. ورأى أن إثنوغرافيا التواصل نحتت مفاهيمها وتصوراتها، مثل : التواصل الاجتماعي الذي توقف فيه عند مجموعة من العناصر أهمها: تعريفه بنشاط اجتماعي ـ المشاركة في التواصل ـ القصدية ـ نظام توليد داخلي ـ داخل النظام أو النسق ـ صورة الأوركسترا ـ نظام التفاعل الاجتماعي والثقافي..) شارحا ومحللا  كل هذه العناصر.

2ـ التواصل غير اللفظي: نحو بعد تواصلي للثقافة

يذهب “إدوارد هال” أن السلوك الصامت هو الأصل في حياة الإنسان لأنه يشكل 90 % في عالم التواصل ، ومن هنا ، فمظاهر التواصل غير اللفظي تشمل مجموع ما ينتمي إلى التجربة التي تستوطن الذات (الإيماءات واللباس وطريقة الجلوس واستقبال الضيف…).. مؤكدا أن هذا التواصل  شكل جوهر الأبحاث الأكاديمية والعلمية منذ فجر الخمسينيات. وبعدئذ، انتقل الأستاذ  إلى الحديث عن وظائف هذا التواصل ـ حسب اقتراح بيترسون ـ :( نقل الأخبار ـ تنظيم وضبط التفاعل ـ التعبير عن الحميمية ـ التعبير عن الرقابة الاجتماعية ـ تيسير المصلحة المهنية )، مع التركيز على وظائف أخرى لدى باحثين آخرين. كما توقف عند الدور التواصلي الذي تضطلع به لغة الجسد والتي خصص لها الباحث “بيردويستيل” دراسة مستقلة، وعند  “إدوارد هال”  الذي استلهم مبادئ اللسانيات والتحليل النفسي، في إنتاج دراسات تتعلق ببعد آخر من أبعاد التواصل غير اللفظي، أطلق عليه مصطلح “الثقافة التحتية”.وبعده تناول الفضاء الشمي حيث تثير الروائح عمق الذكريات، أكثر مما تثيرها الصورة والصوت، وتلعب أدوارا ووظائف متعددة من بينها: التمييز بين الأفراد والتعرف على حالاتهم العاطفية ـ مساعدة الحيوانات على تحديد أماكن القوت ـ توظيفها في إثارة الغريزة الجنسية ـ التمكين من خداع حضور العدو..وغيرها. ولذا تختلف الشعوب في استثمار الروائح ودلالاتها.

وقد أشار الباحث إلى أنه قد استحضر في هذه المحاضرة المقاربة  الإثنوغرافية المتخذة من الثقافة أداة تواصل ، منتصرا للميكرو على حساب الماكرو، لأنها تلامس جوهر القضايا التي تثيرها مجتمعاتنا المحلية بصفة خاصة والمجتمعات الإنسانية بصفة عامة.

وبعده توقف مجددا عند الجسد الثقافي ولغاته باعتباره علامة دالة  وعنوان حضور في الوجود ومبدعا أصيلا  لجوهر القيم. هذا الجسد الذي يبدع ميكانيزمات ووسائط غير لفظية لبث رسائله لمن يهمه الأمر كما هو حال لسان الجسد الراقص واستدل على ذلك بأمثلة دالة.

وعلى سبيل الختم والاستشراف أقر بشساعة الموضوع الذي يتطلب كثيرا من الجهد واستثمار النتائج التي حققتها المقاربة الأنتروبو ـ سيميائية التطبيقية، معلنا عن أمله في مساهمة مثل هذه اللقاءات الثقافية والعلمية في بلورة صيغة مشاريع وخطاطات عمل مستقبلية، تنقلنا من وضعية الموضوع إلى وضعية الفاعل الباحث والمنتج لأجوبة جادة عن سؤال الوضع الاعتباري للدراسات الأنتروبولوجية والثقافية في بلادنا.

وبعدئذ فتح باب النقاش أمام الجمهور المهتم ليساهم بدلوه في إغناء المحاضرة بأسئلة أزالت الكثير من الغموض عن بعض المفاهيم والأبعاد وفتحت آفاقا جديدة على أسئلة أخرى .. وانتهى النشاط الثقافي الافتتاحي بتقديم شهادة تقديرية للمحاضر والتقاط صور جماعية للذكرى.

 

 


196

0






 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تسجيل لمحاضرة عن غزوة بدر بأحفير - جمعية الإشعاع - الخطيبان مباركي والبوسعيدي

تحريم القتل بمصر بدعوى الأمن القومي ـ الدكتور لخضر بوعلي خطبة الجمعة 24 رمضان1434

عائلة بوتفليقة تقدم دعوى قضائية ضد سيدة بوجدة لإفراغ منزلها

مثير. طفلة فلبينية تستيقظ أثناء جنازتها + فيديو

عاجل- وفاة الوزير باها صديق بنكيران دهسا بالقطار وهو يتفقد مكان وفاة الزايدي

قراءة نقدية لشعر الأخ مصطفى لهداري في أمسية ثقافية بجمعية الهلال بأحفير

احتفال موظفات عمالة اقليم بركان بعيد المولد النبوي الشريف‏

أجمل ما في رمضان 1437 ....عمر جلول

تسريب " فيديو " حفل زفاف " فاطمة و عمر " يثير جدلا واسعا ، و هذه هي حقيقته

بنكيران يتلقى واجب العزاء في والدته_فيديو

المغَيَّب في الأنساق المُحرِّكة للثقافة المغربية”محاضرة افتتاح الموسم الثقافي لفرع اتحاد كتاب المغرب





 
صورة
Flag Counter http://www.ahfir24.com/
 
أكثر من 35000 مشاهدة

زيارة لمومنات المحتاج لدعمكم و الذي يدعو بالخير لكل الأحفيريين - فيديو -


الدكتور لخضر بوعلي رجل سنة 2018 بأحفير بنسبة 50 في المائة من الأصوات التعاليق متبوعا بكمال النيفة

 
أخبار 24 ساعة الأخيرة

سعيد امزازي يؤجل مرة أخرى جلسة الحوار الاجتماعي مع الفرقاء الاجتماعيين بالنقابات القطاعية


فيديو الرد الصادم للمحسنة نجية نظير التي تبرعت بأزيد من مليار على الناس لي عايروها


تكوين أول فوج من المتبرعين المنتظمين بالدم بإقليم بركان من طرف رئيسة الجمعية الأستاذة حياة عيادي


هل يطفئ الجعواني جمرة الزاكي الوافد الجديد على الدفاع الجديدي بملعب العبدي ؟؟


فيديو سيدة أعمال مغربية تتبرع بمليار و 300 مليون لبناء مدرستين


جمعية المتبرعين بالدم بإقليم بركان تنظم حملة للتبرع بالدم تحت شعار :" السياقة تربية وسلوك"


"مونديال" 2030 يعود للواجهة باستضافة الملك للعاهل الإسباني


لشكر: كيف لرئيس حكومة أن يحتفظ بتقاعده البرلماني في الوقت الذي منعه على البرلمانيين


سقوط 20 رئيس جماعة بسبب ارتكابهم أعمالا مخالفة للقانون


الأمين العام لحزب الاستقلال:سياسة الحكومة تؤدي إلى تفقير الطبقة المتوسطة وضرب القدرة الشرائية للمواط

 
وفيات و تعزيات

عاجل: وفاة الشاب سفيان مالكي في حادثة سير بالولايات المتحدة الأمريكية


عاجل، جنازة الطفل محمد أمين الطيبي ابن الحلاق الميلود اليوم الأحد عصرا


وفاة العم مولاي عمر المجاطي رحمه الله


السيد محمد ينعوري في ذمة الله